التخطي إلى المحتوى
دعاء اللهم بلغنا رمضان 2019 – أدعية شهر رمضان 2019 | دعاء دخول شهر رمضان 1440

دعاء اللهم بلغنا رمضان ، تزامناً مع قدوم شهر رمضان المبارك نقدم لكم عبر سي جي العربية الادعية الرمضانية المأثورة، دعاء دخول شهر رمضان المبارك , دعاء يقرا في استقبال الشهر الكريم , ودعاء الاستهلال الذي يؤتى به اثناء رؤية هلال شهر رمضان , ودعاء يقرا قبل رمضان بليله وهو دعاء اللهم بلغنا رمضان , وادعية ومستحبات تقرا في اليوم الاول من رمضان في اي وقت والافضل قراءتها في فجر اليوم الاول من شهر رمضان المبارك .

دعاء رؤية هلال رمضان – دعاء الاستهلال في رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم , اللهم صلِ على محمد وآل محمد .. 

( اللهم اهله علينا بالامن والايمان والسلامة , والاسلام والعافية المجلله , ودفع الاسقام , والعون على الصلاة والصيام والقيام , وتلاوة القرآن , اللهم سلمنا لشهر رمضان , وتسلمه منا , وسلمنا فيه , حتى ينقضي عنا شهر رمضان , وقد عفوت عنا وغفرت لنا ورحمتنا , برحمتك يا أرحم الراحمين ).

اعمال ومستحبات اليوم الاول من رمضان

يستحب على المسلم ان يدعي عند فجر اول ايام شهر رمضان , اذا طلع الفجر ..

بسم الله الرحمن الرحيم , اللهم صلِ على محمد وآل محمد .. 

( اللهم قد حضر اول يوم من شهر رمضان , وقد افترضت علينا صيامه , وانزلت فيه القران هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان , اللهم اعنا على صيامه , وتقبله منا , وتسلمه منا , وسلمه لنا في يسرٍ منك وعافية , انك على كل شيئ قدير ).

دعاء اخر يقرأ في صباح اليوم الاول من رمضان , وفي ثواب هذا الدعاء فان قارؤه يُعطى الف الف حسنة , وهو مروي عن النبي صلى الله عليه واله وسلم ..

بسم الله الرحمن الرحيم , اللهم صلِ على محمد وآل محمد .. 

( اللهم اجعل صيامي فيه صيام الصائمين , وقيامي فيه قيام القائمين , ونبهني فيه عن نومة الغافلين , وهبّ لي جرمي فيه يا اله العالمين , واعف عني ياعافيا عن المجرمين ).

مستحبات شهر رمضان

  • ان يصب الصائم على رأسه كفا من الماء.
  • ان يصلي ركعتين نافلة شهر رمضان.
  • ان يتصدق.
  • ان يصلي ركعتين بسورة “انا فتحنا” في الركعة الاولى وسورة قصيره في الركعه الثانيه , وينوي ان يصلي هذه الصلاة لدفع سوء تلك السنة ولكي يكون في حرز الله الى مثلها من قابل.

دعاء اللهم بلغنا رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم , اللهم صلِ على محمد وآل محمد .. 

( اللهم بلغنا رمضان لافاقدين ولا مفقودين , اللهم انا لك نعبد ولك نركع ونسجد , واياك ندعو ونحمد , امنا بك ياربِّ نرجو رحمتك ونخشى عذابك , ان عذابك كان محذوراً , اللهم يافارق الفرقان , ومنزل القرآن , ياخالق الانسان , وعالماً بالسر والاعلان , بارك اللهم لنا ولجميع المسلمين في صوم شهر رمضان , واعنا فيه على الصيام والصلاة والقيام , وعلى تلاوة القرآن , واقطع عنا حزب الشيطان , وزحزحنا عن النيران , وامنن علينا بالتوبة والغفران والقبول والرضوان , وحبب الينا ياربِّ الايمان وزينه في قلوبنا , وكره الينا الكفر والفسوق والعصيان ).

نص دعاء اللهم بلغنا رمضان

( اللهم اسكنا الجنان وزوجنا من الحور العين الحسان , وآتنا من كل فاكهة زوجان , في دارك دار السلام , بمنك وفضلك وجودك وكرمك , واحسان لطفك ياذا الجلال والاكرام , وارزقنا صيامه وقيامه واتمامه وقبوله وتوفنا مع الابرار ).

( اللهم بارك لنا فيما تبقى من شعبان , وبلغنا رمضان , اللهم ارزقنا صيام رمضان ايمانا واحتسابا , اللهم بلغنا رمضان , اللهم بلغنا رمضان , اللهم بلغنا رمضان , اللهم بلغنا رمضان , اللهم بلغنا رمضان , اياما عديدة , واعواماً مديدة , وصل اللهم على سيدنا النبي محمد وعلى اله وصحبة اجمعين , وسلم تسليماً كثيراً ).

دعاء دخول شهر رمضان – دعاء اللهم هذا شهر رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم , اللهم صلِ على محمد وآل محمد ..

( اَللّـهُمَّ هذا شَهْرُ رَمَضانَ الَّذي اَنْزَلْتَ فيهِ الْقُرآنَ هُدىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنات مِنَ الْهُدى وَالْفْرقانِ، وهذا شَهْرُ الصِّيامِ، وَهذا شَهْرُ الْقِيامِ، وَهذا شَهْرُ الاِنابَةِ، وَهذا شَهْرُ التَّوْبَةِ، وَهذا شَهْرُ الْمَغْفِرَةِ وَالرَّحْمَةِ، وَهذا شَهْرُ الْعِتْقِ مِنَ النّارِ وَالْفَوْزِ بِالْجَنَّةِ، وَهذا شَهْرٌ فيهِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ الَّتي هِيَ خَيْرٌ مِنْ اَلْفِ شَهْر، اَللّـهُمَّ فَصَلِّ عَلى مُحَمَّد وآلِ مُحَمَّد، وَاَعِّني عَلى صِيامِهِ وَقِيامِهِ، وَسلِّمْهُ لي وَسَلِّمْني فيهِ، وَاَعِنّي عَلَيْهِ بِاَفْضَلِ عَوْنِكَ، وَوَفِّقْني فيهِ لِطاعَتِكَ وَطاعَةِ رَسُولِكَ واَوْليائِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِمْ، وَفَرِّغْني فيهِ لِعِبادَتِكَ وَدُعائِكَ وَتِلاوَةِ كِتابِكَ، وَاَعْظِمْ لي فيهِ الْبَرَكَةَ، وَاَحْسِنْ لي فيهِ الْعافِيَةَ، وَاَصِحَّ فيهِ بَدَني، وَاَوْسِعْ لي فيهِ رِزْقي، وَاكْفِني فيهِ ما أهَمَّي وَاسْتَجِبْ فيهِ دُعائي، وَبَلِّغْني رَجائي).

( للّـهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، واَذْهِبْ عَنّي فيهِ النُّعاسَ وَالْكَسَلَ وَالسَّامَةَ وَالْفَتْرَةَ وَالْقَسْوَةَ وَالْغَفْلَةَ وَالْغِرَّةَ، وَجَنِّبْني فيهِ الْعِلَلَ وَالاَسْقامَ وَالْهُمُومَ وَالاَحْزانَ وَالاَعْراضَ وَالاَمْراضَ وَالْخَطايا وَالذُّنُوبَ، وَاصْرِفْ عَنّي فيهِ السُّوءَ وَالْفَحشاءَ وَالْجَهْدَ وَالْبَلاء وَالتَّعَبَ وَالْعِناءَ اِنَّكَ سَميعُ الدُّعاءِ).

( اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَاَعِذْني فيهِ مِنَ الشَّيْطانِ الرَّجيمِ وَهَمْزِهِ وَلَمْزِهِ وَنُفْثِهِ وَنُفْخِهِ وَوَسْوَسَتِهِ وَتَثْبيطِهِ وَبَطْشِه وَكَيْدِهِ وَمَكْرِهِ وَحبائِلِهِ وَخُدَعِهِ وَاَمانِيِّهِ وَغُرُورِهِ وَفِتْنَتِهِ وَشَرَكِهِ وَاَحْزَابِهِ وَاَتْباعِهِ واَشْياعِهِ وَاَوْلِيائِهِ وَشُرَكائِهِ وَجَميعِ مَكائِدِهِ، اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَارْزُقْنا قِيامَهُ وَصِيامَهُ وَبُلُوغَ الاَمَلِ فيهِ وَفي قِيامِهِ، وَاسْتِكْمالَ ما يُرْضيكَ عَنّي صَبْراً وَاْحتِساباً وَايماناً وَيَقيناً، ثُمَّ تَقَبَّلْ ذلِكَ مِنّي بِالاَضْعافِ الْكَثيرَةِ، والاَجْرِ الْعَظيمِ يا رَبَّ الْعالَمينَ).

( اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَارْزُقْني الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ والجدّ وَالاجْتِهادَ وَالْقُوَّةَ والنَّشاطَ والاِنابَةَ والتَّوْبَةَ ولِلتوفيْق والْقُرْبَةَ والْخَيْرَ الْمَقْبُولَ وَالرَّغْبَةَ والرَّهْبَةَ وَالتَّضَرُّعَ والْخُشُوعَ وَالرِّقَّةَ، والنِّيَّةَ الصّادِقَهَ، وَصِدْقَ اللِّسانِ، وَالْوَجَلَ مِنْكَ، وَالرَّجاءَ لَكَ، وَالتَّوَكُّلَ عَلَيْكَ، وَالثِّقَةَ بِكَ، وَالْوَرَعَ عَنْ مَحارِمِكَ، مَعَ صالِحِ الْقَوْلِ، وَمَقْبُولِ السَّعْي، وَمَرْفُوعِ الْعَمَلِ، وَمُسْتَجابِ الدَّعْوَةِ، وَلا تَحُلْ بَيْني وَبَيْنَ شيء مِنْ ذلِكَ بَعَرَض وَلا مَرَض وَلا هَمٍّ وَلا غَمٍّ وَلا سُقْم وَلا غَفْلَة وَلانِسْيان، بَلْ بِالتَّعاهُدِ والتَّحَفُّظِ لَكَ وَفيكَ، وَالرِّعايَةِ لِحَقِّكَ، وَالْوَفاءِ بَعَهْدِكَ وَوَعْدِكَ بِرَحْمَتِكَ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ ).

( اَللّـهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَاقْسِمْ لي فيهِ اَفْضَلَ ما تَقْسِمُهُ لِعبادِكَ الصّالِحينَ، وَاَعْطِني فيهِ اَفْضَلَ ما تُعْطي اَوْلِياءَكَ الْمُقَرَّبينَ، مِنَ الرَّحْمَةِ وَالْمَغْفِرَةِ والتَّحَنُّنِ وَالاِجابَةِ وَالْعَفْوِ وَالْمَغْفِرَةِ الدّائِمَةِ، وَالْعافِيَةِ وَالْمُعافاةِ، وَالْعِتْقِ مِنَ النّارِ، وَالْفَوْزِ بِالْجَنَّةِ، وَخَيْرِ الدُّنْيا وَالاْخِرَةِ، اَللّـهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَاجْعَلْ دُعائي فيهِ اِلَيْكَ واصِلاً، وَرَحْمَتَكَ وَخَيْرَكَ اِلَىَّ فيه نازِلاً، وَعَمَلي فيهِ مَقْبُولاً، وَسَعْيي فيهِ مَشْكُوراً، وَذَنْبي فيهِ مَغْفُوراً، حَتّى يَكُونَ نَصيبي فيهِ الاَكْثَرَ، وَحَظّي فيهِ الاَوْفَرَ، اَللّـهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَوَفِّقْني فيهِ لِلَيْلَةِ الْقَدْرِ عَلى اَفْضَلِ حال تُحِبُّ اَنْ يَكُونَ عَلَيْها اَحَدٌ مِنْ اَوْلِيائِكَ، وَاَرْضاها لَكَ، ثُمَّ اجْعَلْها لي خَيْراً مِنْ اَلْفِ شَهْر، وَارْزُقْني فيها اَفْضَلَ ما رَزَقْتَ اَحَداً مِمَّنْ بَلَّغْتَهُ اِيّاها وَاَكْرَمْتَهُ بِها، وَاْجعَلْني فيها مِنْ عُتَقائِكَ مِنْ جَهَنَّمَ، وطُلَقائِكَ مِنَ النّارِ، وَسُعَداءِ خَلْقِكَ بِمَغْفِرَتِكَ وَرِضْوانِكَ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ ).

( اَللّـهُمَّ صَلّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَارْزُقْنا في شَهْرِنا هذَا الْجِدَّ وَالاجْتِهادَ، والْقُوَّةَ وَالنَّشاطَ، وَما تُحِبُّ وَتَرْضى، اَللّـهُمَّ رَبَّ الْفَجْرِ وَلَيال عَشْر، وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ، وَربَّ شَهْرِ رَمَضانَ، وَما اَنْزَلْتَ فيهِ مِنَ الْقُرآنِ، وَرَبَّ جَبْرَئيلَ وَميكائيلَ واِسْرافيلَ وَعِزْرائيلَ وَجَميعِ الْمَلائِكَةِ الْمُقَرَّبينَ، وَربَّ اِبْراهيمَ وَاِسْماعيلَ وَاِسْحـاقَ وَيَعْقُوبَ، وَربَّ مُوسى وَعيسىوَجميعِ النَّبِيّينَ وَالْمُرْسَلينَ، وَربَّ مُحَمَّد خاتَمِ النَّبِيِّينَ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَعَلَيْهِمْ اَجْمَعينَ، وَاَسْاَلُكَ بِحَقِّكَ عَلَيْهِمْ وَبِحَقِّهِمْ عَلَيْكَ، وَبِحَقِّكَ الْعَظيمِ لَمّا صَلَّيْتَ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَعَلَيْهِمْ اَجْمَعينَ، وَنَظَرْتَ اِلَيَّ نَظْرَةً رَحيمَةً تَرْضى بِها عَنّي رِضىً لا سَخَطَ عَلَيَّ بَعْدَهُ اَبَداً، وَاَعْطَيْتَني جَميعَ سُؤْلي وَرَغْبَتي وَاُمْنِيَّتي وَاِرادَتي، وَصَرَفْتَ عَنّي ما اَكْرَهُ وَاَحْذَرُ وَاَخافُ عَلى نَفْسي وَما لا اَخافُ، وَعَنْ اَهْلي وَمالي وَاِخْواني وَذُرِّيَّتي، اَللّـهُمَّ اِلَيْكَ فَرَرْنا مِنْ ذُنُوبِنا فَـاوِنا تائِبينَ وَتُبْ عَلَيْنا مُسْتَغْفِرينَ، وَاغْفِرْ لَنا مُتَعوِّذينَ، وَاَعِذْنا مُسْتَجيرينَ، وَاَجِرْنا مُسْتَسْلِمينَ، وَلا تَخْذُلْنا راهِبينَ، وآمِنّا راغِبينَ، وَشَفِّعْنا سائِلينَ، وَاَعْطِنا اِنَّكَ سَميعُ الدُّعاءِ قَريبٌ مُجيبٌ ).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *