التخطي إلى المحتوى
الغموض يُسيطر على مباراة الزمالك وجينيراسيون

يرتبط الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، بلعب مباراة الإياب، أمام فريق جينيراسيون بطل السنغال، مساء بعد غد الاحد، على ستاد الجيش بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وذلك في إياب دور الـ32 بدوري أبطال أفريقيا 2020، والذي يحمل لقبه الترجي الرياضي التونسي في أخر نسختين، بينما كان التتويج الأخير للزمالك في 2002.

مباراة الذهاب، أنتهت بتقدم جينيراسيون بهدفين لهدف واحد، حيث أن الفريق السنغالي نجح في التقدم بهدفين، إلا أن مهاجم الزمالك الشاب مصطفى محمد، نجح في تقليص الفارق لفريقه، وذلك بعدما سجل هدف من رأسية رائعة، جاءت من ارتقاء مُميز للغاية، وهو اللاعب المرشح أن يقود خط هجوم الزمالك في مباراة الإياب.

وأشارت تقارير مصرية، بأن فريق جينيراسيون، توجه مساء اليوم لإقامة تدريبه على ستاد بتروسبورت، إلا أن مسؤولي الملعب رفضوا ذلك؛ كاشفين إنهم ليس لديهم تعليمات بذلك، حيث أن الفريق يتمسك بإقامة المباراة على ستاد بتروسبورت؛ مبررين موقفهم بأن الزمالك هو من أخطرهم بالملعب، وذلك قبل تغييره لستاد برج العرب.

ويتمسك مسؤولو جينيراسيون بلوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، والتي تنص على ضرورة اخطار النادي الضيف بملعب وموعد المباراة قبل بدايتها بـ10 أيام، إلا أن الزمالك منذ أيام أخطر النادي بنقل المباراة لستاد برج العرب لدواعي أمنية، وهو ما يرفضه مسؤولي النادي متمسكين بإقامة المباراة في بتروسبورت؛ رافضين السفر للإسكندرية.

وتابعت التقارير، بأن فريق جينيراسيون، سيشكو الزمالك للاتحاد الدولي لكرة القدم؛ بسبب هذا الأمر، حيث أن لا يتبقى سوى 48 ساعة على المباراة، ولم يُسافر الفريق السنغالي إلى الإسكندرية للعب اللقاء، وهو ما يُهدد اقامتها يوم الاحد، وقد يؤجلها الاتحاد الأفريقي إلى موعد لاحق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *