التخطي إلى المحتوى
تقارير تكشف سبب إقالة بوتتشينيو من تدريب توتنهام

أعلن نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، مساء أمس الثلاثاء، عبر موقعه الرسمي، إقالة المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي، ماوريسيو بوتتشينو، بعد 5 مواسم قضاها مع الفريق اللندني وحقق فيها نتائج جيدة، أبرزها الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوربوا 2019 في النسخة السابقة والهزيمة في المباراة النهائية أمام مواطنه ليفربول بهدفين نظيفين.

ولم ينجح بوتتشينو في التتويج بأي لقب مع توتنهام، إلا إنه جاء وصيفًا في موسم 2016/2017 لبطل مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز ليستر سيتي، بجانب وصوله إلى نهائي الكأس في مناسبتين، علاوة على الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه، بعد مشوار كبير في هذه البطولة أخرج فيه فريق مانشستر سيتي الإنجليزي.

وكشفت تقارير أوروبية أن سبب إقالة بوتتشينو هو خلافات المتكررة مع مالك نادي توتنهام، أندريه ليفي، وذلك بسبب السياسة المختلفة بين الثنائي وعدم الاتفاق، حيث يرغب بوتتشينو، في تدعيم الفريق بلاعبين من الطراز الأول حتى يتمكن من المنافسة على الألقاب وبالأخص الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا، وهو ما لم يوافقه فيه رئيس النادي.

كما أن توتنهام يُقدم عروض متواضعة للغاية منذ بداية الموسم الجاري 2019/2020 حيث إنه تراجع للمركز الثالث عشر في جدول ترتيب البريميرليج في حادثة غريبة على الفريق، حيث إنه لم يسبق له أن يتراجع إلى هذا المركز المتأخر تحت قيادة بوتتشينو، علاوة على عدم تقديم الفريق لعروض فنية جيدة داخل الملعب.

وايضًا تلقى توتنهام هزيمة مُذلة على أرضه ووسط جماهيره منذ عدة اسابيع أمام بايرن ميونخ الألماني في الجولة الثانية بمرحلة المجموعات بدوري الأبطال، بسبعة أهداف لاثنين، ولم يشهد الفريق اللندني هذا السقوط المدوي في الفترات السابقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *