التخطي إلى المحتوى
خاص || عمرو فهمي يتخذ قرار جريء ضد أحمد أحمد

اتخذ عمرو فهمي، السكرتير السابق، للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، قرار جريء، ضد المدغشقري أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الحالي، والذي جاء منذ 3 سنوات في انتخابات جمعية عمومية خلفًا للكاميروني عيسى حياتو، الذي ظل على رئاسة الاتحاد الأفريقي لفترات طويلة، وشهد عصره نجاحات وانكسارات للقارة.

وخلال الأشهر الماضية، دبت الخلافات بين عمرو فهمي وأحمد أحمد، مما جعل الأخير يتخذ قرار صارم ضد الأول بإقالته من منصبه، وتعيين المغربي معاذ حجي بدلًا منه وهو المستمر في منصبه حتى يومنا هذا، وتوجه عمرو فهمي إلى المحاكم الرياضية المختصة وتقديم شكاوي ضد أحمد أحمد بتهمة الفساد وهو الأمر الذي مازال قيد التحقيق.

وقال عمرو فهمي في تصريحات خاصة أنه ينوي الترشح لرئاسة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في الدورة المقبلة، وذلك خلفًا لأحمد أحمد؛ مؤكدًا إنه على أتم الاستعداد لخوض المنافسة ضد أحمد أحمد، وبالفعل بدأ في اتخاذ الإجراءات والخطوات اللازمة لترشحه، حيث من المنتظر أن تُقام الانتخابات نهاية العام المقبل، وليست هناك حظوظ قوية للرئيس الحالي.

وهناك أزمات كثيرة تُلاحق الرئيس الحالي أحمد أحمد بسبب تهم الفساد وعدم انتظام المسابقات التي تُقام تحت لواء الكاف وهناك مشاكل عديدة لاحقت على سبيل المثال بطولة دوري أبطال أفريقيا في النسخة الماضية بسبب تعطيل تقنية الفيديو وهو الأمر الذي نتج عنه إنسحاب فريق الوداد البيضاوي المغربي في نهائي البطولة.

وحكم الاتحاد الأفريقي بتتويج فريق الترجي الرياضي التونسي بدوري الأبطال في الموسم الماضي، وذلك بعد انسحاب فريق الوداد، حيث أن المحكمة الرياضية حكمت لصالح الترجي في هذه الأزمة، وهو الأمر الذي أتفق عليه الكاف في القرار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *