التخطي إلى المحتوى
خسارة جديدة لاستون فيلا وأداء جيد لتريزيجيه وفرصة ذهبية لم يستغلها

خسر فريق أستون فيلا، على أرضه ووسط جماهيره، أمام بورنموث، بهدفين لهدف واحد، عصر اليوم السبت، في إطار منافسات الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019/2020 والذي يحمل لقبه مانشستر سيتي في أخر نسختين، تحت قيادة المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا.

أستون فيلا، كان تعاقد في الانتقالات الصيفية الماضية، مع الجناح المصري المتألق محمود حسن تريزيجيه نجم فريق قاسم باشا التركي، ولعب الفرعون المصري أولى مبارياته مع أستون فيلا في افتتاحية مباريات البريميرليج أمام توتنهام هوتسبير على ملعب وأرض الأخير، وشارك تريزيجيه 59 دقيقة وأبلى فيهم بلاء حسن، قبل أن يُشارك لفترة أطول في مباراة بورنموث.

وقدم تريزيجيه أداء جيد أمام بورنموث وشكل خطورة على مرمى الفريق المُضيف وأضاع فرصة ذهبية في الوقت المحتسب بدل من الضائع للشوط الأول، حيث إنه لم يستغل كرة أتت له على حدود منطقة الـ”6 ياردات” ونجح مدافع بورنموث في ابعادها من على خط المرمى؛ ليفشل اللاعب في افتتاحة اهدافه مع أستون فيلا على مدار مباراتين.

وشارك الظهير الأيمن المصري وقائد منتخب الفراعنة أحمد المحمدي في المباراة كاملة، وايضًا كان شارك لمدة الـ90 دقيقة في مواجهة توتنهام، حيث إنه من العناصر الأساسية في تشكيلة أستون فيلا الذي صعد من دوري الدرجة الأولى هذا الموسم، بعد منافسة مع فريق وست بروميتش ألبيون وليدز.

ويشهد الدوري الإنجليزي الممتاز تواجد 3 لاعبين مصريين، أحمد المحمدي ومحمود حسن تريزيجيه بالإضافة للنجم محمد صلاح هداف ليفربول وثالث أفضل لاعب في العالم، بينما يلعب في دوري الدرجة الأولى، سام مرسي بصفوف ويجان أتليتك وأحمد حجازي مدافع وست بروميتش ألبيون الإنجليزي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *