التخطي إلى المحتوى
مدرب منتخب مصر السابق يكشف سبب خروح الفراعنة مبكرًا من كأس الأمم

كشف الإسباني بول لورينتي، المعد البدني في الجهاز الفني السابق لمنتخب مصر ومساعد المدير الفني، سبب خروج الفراعنة المبكر من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 والتي أقيمت على الأراضي المصرية، وودع المنتخب الوطني البطولة من دور الـ16 في أكبر المفاجأت بعد الهزيمة أمام جنوب أفريقيا بهدف نظيف، جاء في الوقت القاتل.

وعقب خروج مصر المُهين أمام جنوب أفريقيا، قرر الاتحاد المصري لكرة القدم، إقالة الجهاز الفني والإداري لمنتخب مصر، والذي كان يقوده على الترتيب المكسيكي خافيير أجيري وإيهاب لهيطة، وعقب هذا القرار، تقدم اتحاد الكرة باستقالة جماهير لوزير الشباب والرياضة، أشرف صبحي؛ بسبب هذا الاخفاق.

وقال بول لوريني في تصريحات صحفية إسبانية، أن النواحي البدنية بالدوري المصرية فقيرة للغاية، وهو سبب أن يظهر المنتخب المصري بهذا المستوى السيء في بطولة كأس الأمم الأفريقية، وشبه بول الدوري المصري بدوري الدرجة الثالثة الإسبانية؛ مؤكدًا أن الدوري المصري على الرغم من إنه يمتلك لاعبين على مستوى عالي من الناحية الفنية إلا أن ينقصهم التميز البدني.

وتابع لورينتي، بأن مواعيد الدوري المصري غير منتظمة على الاطلاق، حيث إنه قال أن المباريات تُلعب من الاثنين للاحد، كل يوم هناك مباريات وهذا أمر غير جيد، وواصل بأن الجهاز الفني كان يتنقل لساعات طويلة، حتى يُتابع المباريات من أرضية الملعب؛ مؤكدًا أن هذا الأمر أثر جدًا على أداء اللاعبين داخل الملعب.

وقرر الاتحاد المصري لكرة القدم الاستعانة بمدرب وطني خلال الفترة المقبلة؛ لقيادة منتخب مصر، والذي يستعد لخوض التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021 بالكاميرون، وكأس العالم 2022 بقطر، وكانت النسخة الأخيرة أقيمت في روسيا، وتُوجت بها فرنسا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *