التخطي إلى المحتوى
نجم مانشستر يونايتد يُلمح لرحيله عن الفريق

ألمح الأرجنتيني ماركوس روخو، مدافع فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، إلى إمكانية رحيله عن الفريق، خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، إذا استمر الوضع على ما هو عليه، داخل الفريق، بتواجده على مقاعد البدلاء، وذلك تحت قيادة المدير الفني النروجي أولي سولشاير، والذي لم يعتمد على المدافع الدولي الأرجنتيني في تشكيلته الأساسية.

ماركوس روخو، يتواجد في معسكر المنتخب الأرجنتيني الجاري، والذي سيتخلله مباراتين وديتين، أمام تشيلي وأوروجواي، وذلك استعدادًا للتصفيات المؤهلة لكوبا أمريكا 2020، وكان المنتخب الأرجنتيني أحتل المركز الثالث في بطولة كوبا أمريكا 2019، بعد البرازيل المتوجة باللقب وبيرو الوصيفة، وجاءت تشيلي في المركز الرابع.

وقال روخو في تصريحات صحفية أرجنتينية، بأنه كان قريب من الرحيل عن مانشستر يونايتد في الصيف، إلا أن كان هناك قرار باستمراره مع الفريق، ولا يعرف أن هذا القرار من الإدارة أو مدرب الفريق الذي لم يعتمد عليه أساسيًا منذ بداية الموسم على الرغم من اهتزاز نتائج الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019/2020.

وتابع روخو، بأنه سيبذل قصارى جهده للمشاركة مع مانشستر يونايتد، وسينتظر لشهر ديسمبر، فلو ظلت الأوضاع على ما هي عليه، سيُفكر في العروض التي أتت له لاختيار أحدهم والانتقال لصفوف فريق أخر خلال فترة الانتقالات الشتوية، وأكد اللاعب أن في الصيف تلقى عرض من نادي إيفرتون الإنجليزي إلا إنه النادي رفض رحيله.

وواصل ماركوس روخو، حديثه بتوجيه الشكر إلى المدير الفني لمنتخب الأرجنتين سكالوني، وقال بأنه استدعاه بناء على المباريات التي لعبها مع المان يونايتد في الفترة التحضيرية؛ مؤكدًا إنه لديه أهداف كبيرة مع التانجو يأمل في أن يُحققها خلال الفترة المقبلة، التي ستشهد تصفيات كوبا أمريكا، وكأس العالم 2022 بقطر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *